يوم القيامة: عدد نفخات الصور

قال تعالى: (وَيَوْمَ يُنفَخُ فِي الصُّورِ فَفَزِعَ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَمَن فِي الأرْضِ إِلا مَن شَاء الله وَكُلٌّ أَتَوْهُ دَاخِرِينَ) [النمل: 87]

وقال عز وجل: (وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَصَعِقَ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَمَن فِي الأرْضِ إِلا مَن شَاء الله ثُمَّ نُفِخَ فِيهِ أُخْرَى فَإِذَا هُم قِيَامٌ يَنظُرُونَ) [الزمر: 67]

وقال عز من قائل: (مَا يَنظُرُونَ إِلا صَيْحَةً وَاحِدَةً تَأْخُذُهُمْ وَهُمْ يَخِصِّمُونَ (49) فَلا يَسْتَطِيعُونَ تَوْصِيَةً وَلا إِلَى أَهْلِهِمْ يَرْجِعُونَ (50) وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَإِذَا هُم مِّنَ الأجْدَاثِ إِلَى رَبِّهِمْ يَنسِلُونَ) [يس: 49-51]

ذهب الطبري والقرطبي وابن حجر إلى أن عدد نفخات الصور نفختان هما نفخة الصعق ونفخة البعث، وذهب ابن كثير في النهاية والسفاريني في لوامع الأنوار وابن العربي كما في التذكرة والفتح إلى أن النفخات ثلاث: نفخة الفزع ونفخة الصعق ونفخة البعث. ولابن حزم رأي في كتابه الفصل بأنهن أربع نفخات.

والذين قالوا بالنفختين اعتبروا أن نفخة الفزع الواردة في سورة النمل هي نفخة الصعق وأن أولها فزع يتبعه الصعق ثم بعد ذلك تأتي نفخة البعث، قال القرطبي في التذكرة: (واختلف في عدد النفخات: فقيل ثلاث: نفخة الفزع لقوله تعالى (ويوم ينفخ في الصور ففزع من في السماوات ومن في الأرض إلا من شاء الله وكل أتوه داخرين) ونفخة الصعق ونفخة البعث، لقوله تعالى: (ونفخ في الصور فصعق من في السموات ومن في الأرض إلا من شاء الله، ثم نفخ فيه أخرى فإذا هم قيام ينظرون) وهذا اختيار ابن العربي وغيره. وسيأتي.

وقيل: هما نفختان. ونفخة الفزع هي نفخة الصعق، لأن لا زمان لها أي فزعوا فزعاً ماتوا منه.

والسنة الثابتة على ما تقدم من حديث أبي هريرة وحديث عبد الله بن عمر وغيرهما يدل على أنهما نفختان لا ثلاث وهو الصحيح إن شاء الله تعالى. قال الله تعالى: (ونفخ في الصور فصعق من في السموات ومن في الأرض إلا من شاء الله) فاستثنى هنا كما استثنى في نفخة الفزع فدل على أنهما واحدة)

وقال: (قد تقدم أن الصحيح في النفخ إنما هو مرتان لا ثلاث، وحديث مسلم في قول الله تعالى لآدم (يا آدم ابعث بعث النار) إنما هو بعد البعث يوم القيامة. ونفخة الفزع هي نفخة الصعق على ما تقدم أو نفخة البعث على ما قيل على ما يأتي ولأنه لو كانت نفخة الفزع غير نفخة الصعق لاقتضى ذلك أن يكون بقاء الناس بعدها أحياء ما شاء ويكون هناك ليل ونهار حتى تأتي نفخة الصعق التي يموت لسماعها جميع الخلق كما في حديث عبد الله بن عمرو بن العاص وعلى هذا لا يكون قوله ابعث في أثناء اليوم الذي يكون مبدؤه نفخة الفزع على ما ذكره ابن العربي والله أعلم)

وقال ابن حجر في الفتح: (ثُمَّ رَأَيْتُ فِي كَلام ابن الْعَرَبِيِّ أَنَّهَا ثَلاثٌ: نَفْخَةُ الْفَزَعِ كَمَا فِي النَّمْلِ وَنَفْخَةُ الصَّعْقِ كَمَا فِي الزُّمَرِ وَنَفْخَةُ الْبَعْثِ وَهِيَ الْمَذْكُورَةُ فِي الزُّمَرِ أَيْضًا قَالَ الْقُرْطُبِيُّ وَالصَّحِيحُ أَنَّهُمَا نَفْخَتَانِ فَقَطْ لِثُبُوتِ الاسْتِثْنَاءِ بقوله تَعَالَى الا من شَاءَ الله فِي كُلٍّ مِنَ الآيَتَيْنِ وَلا يَلْزَمُ مِنْ مُغَايَرَةِ الصَّعْقِ لِلْفَزَعِ أَنْ لا يَحْصُلا مَعًا من النفخة الأولى ثمَّ وجدت مُسْتَند ابن الْعَرَبِيِّ فِي حَدِيثِ الصُّورِ الطَّوِيلِ فَقَالَ فِيهِ ثُمَّ يُنْفَخُ فِي الصُّورِ ثَلاثُ نَفَخَاتٍ نَفْخَةِ الْفَزَعُ وَنَفْخَةِ الصَّعْقِ وَنَفْخَةِ الْقِيَامِ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ أَخْرَجَهُ الطَّبَرِيُّ هَكَذَا مُخْتَصَرًا وَقَدْ ذَكَرْتُ أَنَّ سَنَدَهُ ضَعِيفٌ وَمُضْطَرِبٌ وَقَدْ ثَبَتَ فِي صَحِيحِ مُسْلِمٌ مِنْ حَدِيثِ عَبْدِ اللهِ بْنِ عَمْرِو أَنَّهُمَا نَفْخَتَانِ)

أما عن رأي ابن حزم فيقول ابن حجر في الفتح أيضاً: (زعم ابن حَزْمٍ أَنَّ النَّفَخَاتِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَرْبَعٌ: الأولَى نَفْخَةُ إِمَاتَةٍ يَمُوتُ فِيهَا مَنْ بَقِيَ حَيًّا فِي الأرْضِ وَالثَّانِيَةُ نَفْخَةُ إِحْيَاءٍ يَقُومُ بِهَا كُلُّ مَيِّتٍ وَيُنْشَرُونَ مِنَ الْقُبُورِ وَيُجْمَعُونَ لِلْحِسَابِ وَالثَّالِثَةُ نَفْخَةُ فَزَعٍ وَصَعْقٍ يُفِيقُونَ مِنْهَا كَالْمَغْشِيِّ عَلَيْهِ لا يَمُوتُ مِنْهَا أَحَدٌ وَالرَّابِعَةُ نَفْخَةُ إِفَاقَةٍ مِنْ ذَلِكَ الْغَشْيِ وَهَذَا الَّذِي ذَكَرَهُ مِنْ كَوْنِ الثِّنْتَيْنِ أَرْبَعًا لَيْسَ بِوَاضِحٍ بَلْ هُمَا نَفْخَتَانِ فَقَطْ وَوَقَعَ التَّغَايُرُ فِي كُلِّ وَاحِدَة مِنْهُمَا بِاعْتِبَار من يستمعها فَالأولى يَمُوتُ بِهَا كُلُّ مَنْ كَانَ حَيًّا وَيُغْشَى عَلَى مَنْ لَمْ يَمُتْ مِمَّنِ اسْتَثْنَى اللهُ وَالثَّانِيَةُ يَعِيشُ بِهَا مَنْ مَاتَ وَيُفِيقُ بِهَا مَنْ غُشِيَ عَلَيْهِ وَاللهُ أَعْلَمُ)

والله تعالى أعلى وأعلم وهو الهادي إلى سواء السبيل

قائمة بالكلمات الرمضانية ومواضيع المدونة

مواضيع ذات صلة

لا يوجد

جميع مواضيع المدونة

لا يوجد تعليقات على هذه المقالة حتى الآن

A ring of rolex replica diamonds is set on the watch ring, which is in omega replica line with the luster of the mother of pearl. With a black alligator strap to rolex replica watches wear comfortable, low-key luxury. The elegant moon phase table is top swiss replica watches perfect for ladies to wear.