فائدة: الفرق بين الأعراب والبدو

أما من حيث المعنى فهناك فرق في أصل كل كلمة، فالأعراب أصلها عرَب أي فصح وبين، والإعراب الإفصاح والإبانة، ومنه قوله عليه الصلاة والسلام: (الثيب تعرب عن نفسها) [ابن ماجه] أما العرب فهم ولد إسماعيل، والأعراب جمع في الأصل كما قال الأصبهاني في مفرداته، ثم صار ذلك اسماً لسكان البادية.

والعربي من كان أصله عربياً قال الأزهري: (رجل عربي إذا كان نسبه في العرب ثابتاً، وإن لم يكن فصيحاً) . والأعرابي إذا كان بدوياً ، صاحب نجعة وانتواء وارتياد للكلإ، وتتبع لمساقط الغيث، وسواء كان من العرب أو من مواليهم. وعليه فكل أعرابي عربي وليس كل عربي أعرابياً.

فكلمة الأعراب أخذت من الفصاحة في اللغة والبيان، قال في القاموس المحيط: (العرب: جيل من الناس، والنسبة إليهم عَرَبيّ بيِّن العروبة، وهم أهل الأمصار. والأعراب منهم سُكّانُ البادية خاصَّة) .

أما الأعراب الذين وردت فيهم آيات من القرآن الكريم، فهم الذين أسلموا وجاء منهم من بايع الرسول عليه الصلاة والسلام في المدينة وأخذ منه، ثم رجع إلى قومه، وهؤلاء لهم أحكام خاصة من حيث سيادة القانون وسريانه عليهم، فهم ليسوا من رعايا الدولة ولذلك ينطبق عليهم حديث سليمان بن بريدة فإن هم تحولوا إلى دار المهاجرين سرت عليهم أحكامها، وصار لهم ما لرعاياها وعليهم ما عليهم، وإن لم يتحولوا فليس لهم إلا ما يشاركوا فيه من حروب وغيرها، والنصرة إن دعت الحاجة، ولا تطبق عليهم حدود ولا غير ذلك مما يتعلق باختلاف الدارين (وفيه تفصيل عند السادة الفقهاء) . وهذا كله قبل امتداد سلطة الرسول عليه الصلاة والسلام السيادية على أرض الجزيرة وليس بعدها.

ومن هنا يفهم أن الأعراب الذين كانوا يعتذرون لرسول الله عليه الصلاة والسلام لم يكونوا من أهل المدينة وإنما كانوا ممن حولها كما جاء في قوله تعالى: (وَمِمَّنْ حَوْلَكُم مِّنَ الأَعْرَابِ مُنَافِقُونَ وَمِنْ أَهْلِ الْمَدِينَةِ) [التوبة: من 101] وقوله تعالى: (مَا كَانَ لأهْلِ الْمَدِينَةِ وَمَنْ حَوْلَهُم مِّنَ الأَعْرَابِ أَن يَتَخَلَّفُواْ عَن رَّسُولِ الله) [التوبة: من 120] فهؤلاء هم الأعراب.

ومن حيث اللغة فالأعراب أشد فصاحة وأقوى حجة في اللغة، وذلك لعدم اختلاط لغتهم، وجاء في تفسير أبي السعود عن ابن عباس قوله ما عرفت معنى فاطر السماوات إلا بعد أن تنازع أعرابيان عندي على بئر فقال أحدهم أنا فطرتها أولاً. ولذلك يستشهد أهل اللغة بأقوال الأعراب في معاني الكلمات.

أما البدو فأصل الكلمة من بدَو، وهو ظهور الشيء، ولأنهم يعيشون في أماكن ظاهرة من الأرض سموا بدواً وسميت أماكنهم بادية أي ظاهرة، قال في مقاييس اللغة: (وسُمِّي خلافُ الحَضَر بَدْواً من هذا، لأنّهم في بَرَازٍ من الأرض، وليسوا في قُرىً تستُرُهم أبنِيتُها. والبادية خِلاف الحاضرة. قال الشاعر: فمن تكن الحَضارةُ أعجبَتْهُ ،،،،، فأيَّ رِجالِ بادِيةٍ تَرَانا) .

ويفهم من هذا أن تسمية البدو راجعة إلى المكان الذي يعيشون فيه وليس إلى أصلهم أو لغتهم وبهذا حصل الافتراق بين البدو والأعراب.

على أن العرب الذين سكنوا البادية سموا بالأعراب تمييزاً لهم عن العرب وهم أهل الحاضرة. لذا فالأعراب هم العرب الذين سكنوا البادية، والبدو هم سكان البادية، وعليه فكل أعرابي بدوي وليس كل بدوي أعرابياً.

وجاء استخدام كلمة بدو في القرآن الكريم في ثلاثة مواضع: (الَّذِي جَعَلْنَاهُ لِلنَّاسِ سَوَاء الْعَاكِفُ فِيهِ وَالْبَادِ) [الحج: من 25] وهنا استخدمت كلمة {الباد} وليس الأعراب للإشارة إلى المكان، فالعاكف هو المقيم مكانياً في الحرم والبادي هو المقيم مكانياً في البادية، وقوله تعالى: (يَوَدُّوا لَوْ أَنَّهُم بَادُونَ فِي الأعْرَابِ) [الأحزاب: من 20] واستخدمت هنا الكلمتان بادون والأعراب، فهؤلاء المنافقون يتمنون في غزوة الأحزاب لو أنهم في البادية بعيدون عن أرض المعركة، فهي رغبة مكانية، وقال في الأعراب إشارة إلى مواطن الأعراب كي يخرج كلمة بادون عن معنى غير ملائم وهو الخروج أو الظهور. فأراد بيان أنهم يتمنون أن يكونوا خارج أرض المعركة مكانياً.

وجاء كذلك في قوله تعالى: (وجاء بكم من البدو) [يوسف: من 100] وجاءت في سياق الامتنان، فالله تعالى منّ على سيدنا يوسف عليه السلام بإخراجه من السجن ومنّ على أهله بأن جاء بهم من البدو، وقد قال العلماء أن الانتقال من البدو إلى الحضر من نعم الله تعالى على الإنسان لما في الحضر من رفاهية واستقرار وأمان بخلاف حياة البدو التي تعج بالتنقل وقلة الأمان وشظف العيش.

ولذلك فالأعراب هم العرب الذين عاشوا في البادية والبدو هم أهل البادية سواء أكانوا عرباً أم عجماً.

والله تعالى أعلى وأعلم وهو الهادي إلى سواء السبيل

للاستماع إلى الكلمة كاملة، على الرابط أدناه:

https://www.youtube.com/watch?v=4sJlXwgybuE

مواضيع ذات صلة

لا يوجد

جميع مواضيع المدونة

لا يوجد تعليقات على هذه المقالة حتى الآن

A ring of rolex replica diamonds is set on the watch ring, which is in omega replica line with the luster of the mother of pearl. With a black alligator strap to rolex replica watches wear comfortable, low-key luxury. The elegant moon phase table is top swiss replica watches perfect for ladies to wear.